كيف يمكنني منع شخص ما من فرض سيطرته على جلسة خاصة بفريق العمل؟

عندما يقوم شخص ما باحتكار المناقشة لنفسه، يتوجب عليك في هذه الحالة التدخل لطلب المساهمات من بقية المجموعة. أعط هذا الشخص الوقت ليكمل ما يقوله ثم قاطعه واطلب من الآخرين طرح أفكارهم. في حين يتوجب عليك عدم التركيز على عضو واحد فقط أثناء المناقشة، ينبغي عليك أيضاً أن تطلب من الآخرين تقديم أفكارهم بشأن التعليقات والآراء التي طرحت من قبل أو بشأن المناقشة التي جرت حتى الآن.

يمكنك طرح سؤال كهذا: “ألا يوجد متطوعون؟” في بعض الأحيان قد يمتلك مشارك ما شخصية مسيطرة بحيث يهابه المشاركون الآخرون ويحجمون عن مخالفته أو الاعتراض على ما يقوله. وقد يشعرون أيضاً بعدم الارتياح للجلوس في غرفة واحدة مع هذا الشخص. تحت هذه الظروف، يمكنك اختيار شخص آخر لحضور اجتماعك. إذا لم تتمكن من القيام بذلك، حينئذ ينبغي عليك التحدث إلى هذا الشخص على انفراد.

يمكن أن تساعد المحادثة القصيرة على انفراد في وضع حد للسلوك السلبي لعضو ما عندما يخفق هذا العضو في فهم رد فعل رئيس الاجتماع -من خلال الكلمات أو لغة الجسد- على سلوكه السلبي.

لنفترض أن شخصاً ما تمادى عن مجرد معارضة تعليق لشخص آخر، أو حتى أن يقول شيئاً مثل: “جيم، لم أكن أعرف أن تفكيرك محدود إلى هذه الدرجة حتى هذه اللحظة”. عندئذ ينبغي عليك أن توجه حديثك إلى المجموعة قائلاً: “أريد أن أستمع إلى جيم حتى ينتهي من حديثه”، أو أن تحذر الشخص المهاجم من التسرع في إصدار الحكم.

إذا كان هذا المهاجم يتهم العضو المشارك بأنه يلقي تعليقات تنتسب في الأصل إليه أو يشكك في دوافعه لإلقاء هذه التعليقات، يمكنك أن تقول له: “نحن نهتم بما يقوله جيم، ولا يهمنا سبب قوله ذلك”.

دعنا نفترض أن هذا المهاجم لديه دافع سياسي وراء تعليقه الذي أبداه. إضافة إلى ذلك، يتسرب إليك الشك بأن المجموعة موافقة على التعليق. تحت هذه الظروف، كرئيس للاجتماع، لن يكون من المفيد أن تتجاهل هذا التعليق. يجب عليك أن تواجه الشخص صاحب التعليق بشكل مباشر وتخبره بأن هناك قواعد أساسية للاجتماع وأن هناك نوعاً من التعليقات المرفوضة نظراً لحساسيتها.

إذا لم ينجح أي أسلوب من تلك الأساليب خلال الاجتماع، عندئذ تصبح بحاجة إلى الالتقاء مع هؤلاء الأعضاء المخالفين في الفترة بين الاجتماعات. ذكرهم بالقواعد الأساسية التي تدار بها الاجتماعات. وإذا تعارض هذا السلوك مع البيئة الحرة الإيجابية المثمرة التي ترغب فيها، ينبغي عليك تحذيرهم من ذلك.