كيف يسهم ضم الموظفين معاً في فريق واحد في الحفاظ على الإنتاجية خلال الفترات الاقتصادية العصيبة؟

إن جمع الموظفين الباقين في الشركة داخل فريق يمكن أن يتغلب على مشكلة انخفاض الروح المعنوية والتي تحدث عقب عملية تخفيض العمالة. ولكن هذا ليس سهلاً. حيث يتوجب عليك توضيح الواقع الفعلي للموظفين الباقين: إن لهم مصلحة كبيرة في نجاح المؤسسة في المستقبل.

وهذا وحده ليس كافياً. فكل فرد في الفريق سيكون له أيضاً أهداف شخصية. يجب عليك كمدير تحديد الاحتياجات الشخصية لكل فرد، ثم أن توضح له كيف أن العمل كفرد في الفريق سيمكنه من تحقيق هدفه الشخصي. أشرك أفراد المجموعة في الأمر عن طريق ممارسة الإدارة المشتركة. إن مشاركة كل الأفراد في صنع القرار يمكن أن تشجع التعاون في النجاحات المستقبلية.

يمكنك أن تغري الموظفين المنفردين بالعمل عن طريق التعريف بفوائد المشاركة والخبرة الخاصة التي يمكن أن يضيفوها إلى الفريق. لا تنسَ أيضاً الموظفين غير المتفرغين والعاملين المؤقتين والمتعاقدين المستقلين الذين يأتون إلى المؤسسة خلال فترات تسريح الموظفين. إنهم يشكلون جزءاً مهماً من الفريق ويمكن أن يكونوا قادرين على تقديم أفكار فريدة حول حل المشكلات بناءً على خبرتهم الكبيرة المكتسبة خلال فترات عملهم لدى مؤسسات أخرى.