كيف يمكنني تحفيز الموظفين الموجودين في مواقع أخرى خارج الشركة؟

يجب أن يشعر الموظفون الموجودون في مواقع أخرى خارج الشركة بأنك تهتم كثيراً لأمرهم تماماً مثل زملائهم الموجودين داخل الشركة. من أجل تحقيق ذلك ينبغي عليك التفاعل بصورة شخصية معهم كلما أصبح ذلك ممكناً. بدون الاتصال الشخصي يصبح حدوث سوء التفاهم أكثر تكراراً. إذا لم تتمكن من مقابلتهم شخصياً بصورة منتظمة، فقم بتحديد جدول زمني يمكنك من الاتصال هاتفياً بموظفيك خارج الشركة بشكل منتظم. وتأكد من خلال هذه اللقاءات الهاتفية أنك تقوم بتغطية كافة الموضوعات التي أردت تغطيتها. قم بالتعرف على جدول أعمال موظفيك هؤلاء حتى تتمكن من الوصول إليهم عبر الهاتف في حالات الطوارئ.

إن عدم تواجد الموظفين، الذين يعملون في مواقع خارج الشركة، بالجوار لا يعني أبداً أنهم لا يستحقون الحصول على التدريب أو المهام الدورية أو التقييم السنوي. يجب تطبيق نفس الإجراءات التي يتم تطبيقها على الموظفين داخل الشركة على الموظفين خارجها. يجب تحديد الأهداف كما يجب تحديد وسائل مراقبة الأداء كذلك. ينبغي أن يأتي الموظف خارج الشركة إلى المكتب للمراجعة وتلقي التقييم حول أدائه. في حالة ما إذا كانت المشكلات واضحة، فعندئذ يتوجب وضع خطة عمل لتحسين الأداء. من الممكن تقديم التدريب والاستشارة على الهاتف، ولكن الأفضل أن يتم ذلك وجهاً لوجه. يتوجب على العامل صاحب الأداء المنخفض الحضور إلى الشركة بصورة منتظمة حتى يتحسن أداؤه.

إذا لم يظهر أي تحسن في أدائه، ينبغي عليك إحضار الموظف مرة أخرى إلى الشركة لترى ما إذا كان ذلك سيؤدي إلى التحسن الذي ترغب فيه. إذا أثبت ذلك فشله أو فضل العمل بالمنزل، يجب عليك في هذه الحالة أن تنهي عمله مع الشركة.

قم بدعوة الموظفين خارج الشركة إلى اجتماعات الموظفين في الشركة. فأنت لا تود أن يشعروا بأن وضعهم هذا سيتسبب في إغفالهم. لا تطلب منهم حضور الاجتماعات الرسمية فقط، بل قم بدعوتهم أيضاً لحضور اللقاءات الاجتماعية التي تتم داخل الشركة.

ماذا لو كان الشك يساورك بشأن أداء أحد الموظفين؟ اطرح على نفسك هذا السؤال: هل يحتاج هذا الموظف إلى روح الصداقة الحميمة الموجودة بين الموظفين داخل الشركة ليصبح مستوى أدائه كما ترغب أنت؟ قد لا تنجح الاجتماعات الهاتفية مع كل الأشخاص، حتى لو كانت تنجح مع موظفين آخرين في منصبه. وتذكر أن قرارك السابق للسماح للموظفين بالعمل في المنزل ليس منقوشاً على الحجر.

تنطبق نفس هذه النصيحة على أي شخص من أفراد فريق عملك اضطر، لأسباب ترجع إلى المؤسسة، أن يعمل في طابق أو مدينة أو حتى دولة أخرى.