كيف أحافظ على مستوى عالٍ من الحماس خلال الأوقات الاقتصادية الصعبة؟

خلال الأوقات الاقتصادية الصعبة، سيقلق موظفوك بشأن أمن وظيفتهم. إذا كنت تعلم بأن بعض أعضاء فريق عملك سيتم تسريحهم، فأطلعهم على ذلك في أسرع وقت ممكن. يجب ألا يغادر الموظفون المكتب وهم غير واثقين بشأن مصير وظيفتهم إلا إذا كان ذلك ضرورة حتمية. تتنامى المشاعر السلبية تجاه الشركة عندما تستغرق القرارات الخاصة بتسريح العاملين وقتاً طويلاً، وعندما لا يتم إعطاء الموظفين أية معلومات بشأن ما يجري.

يخامر الموظفين الذين نجوا من التسريح مشاعر سلبية أيضاً. فكن على حذر من أنهم قد يكونوا مضطربين، وأعطهم مهلة ليعيدوا توازنهم.

إذا كان بمقدورك العثور على وظائف جديدة لهؤلاء الأشخاص الذين تم تسريحهم، فافعل ذلك. لن يتسبب ذلك في جعلك تشعر بشعور أفضل فقط، ولكنه سيعطي مديريك شعوراً بأنك تهتم فعلاً لأمر هؤلاء الأشخاص الذين تركوا الشركة. وهذا من شأنه أن يزيل الشعور بالغضب تجاه الشركة. سيدرك هؤلاء الأشخاص الذين ظلوا أنك والشركة قلقون على مستقبل كل الأشخاص.